Skip to content

عربة التسوق

Close Cart

سلة التسوق الخاصة بك فارغة الآن.

عربة التسوق

Close Cart

سلة التسوق الخاصة بك فارغة الآن.

كانت السماء زرقاء
4.000
دار النشر : بلاتينيوم بوك للدعاية والإعلان والنشر والتوزيع


عدد التقييمات 59 - عدد التعليقات 15
المؤلف : اسماعيل فهد اسماعيلالناشر : بلاتينيوم بوكرواية
وفي رواية "كانت السماء زرقاء" يتبدى اقتدار الكاتب الذي يوشك أن يكون عفويا على استغلال منطق التداعي، وعلى جدل حبلي الماضي والحاضر في حبل واحد.(صلاح عبدالصبور). وفي رواية "كانت السماء زرقاء" يتبدى اقتدار الكاتب الذي يوشك أن يكون عفويا على استغلال منطق التداعي، وعلى جدل حبلي الماضي والحاضر في حبل واحد.(صلاح عبدالصبور).
...اقرأ المزيد

عن المؤلف


إسماعيل فهد إسماعيل

ولد في البصرة (العراق) عام 1940.مقيم في الكويت- فهو منها أصلاً.تلقى تعليمه في الكويت وفي العراق، وعمل في حقل التدريس مدة (11) سنة (بين العراق والكويت) وتعاون مع الإذاعة (إعداد وإخراج) مدة ثلاث سنوات وهو الآن مسؤول عن التسجيلات الصوتية في وزارة التربية في دولة الكويت (إعداداً وإخراجاً). عضو جمعية القصة والرواية. مؤلفاته:1- البقعة الداكنة- قصص- بيروت 1965.2- كانت السماء زرقاء - رواية- بيروت 1970.3 ولد في البصرة (العراق) عام 1940.مقيم في الكويت- فهو منها أصلاً.تلقى تعليمه في الكويت وفي العراق، وعمل في حقل التدريس مدة (11) سنة (بين العراق والكويت) وتعاون مع الإذاعة (إعداد وإخراج) مدة ثلاث سنوات وهو الآن مسؤول عن التسجيلات الصوتية في وزارة التربية في دولة الكويت (إعداداً وإخراجاً). عضو جمعية القصة والرواية. مؤلفاته:1- البقعة الداكنة- قصص- بيروت 1965.2- كانت السماء زرقاء - رواية- بيروت 1970.3- المستنقعات الضوئية- رواية- بيروت 1971.4- الحبل -رواية- بيروت 1972.5- الضفاف الأخرى -رواية- بيروت 1973.6- ملف الحادث 67 -رواية- بيروت 1974.7- الأقفاص واللغة المشتركة - قصص - بيروت 1974.8- الشياح- -رواية- بيروت 1976.9- النص - مسرحية- بيروت 1980.10- القصة العربية في الكويت- دراسة- بيروت 1980.11- الفعل والنقيض في أوديب سوفوكل- دراسة- بيروت -1980.12-خطوة في الحلم - رواية- بيروت -1980.13- الطيور والأصدقاء - رواية- بيروت -1980.14- النيل يجري شمالاً- البدايات ج1- رواية- بيروت -1981.15- الكلمة الفعل في مسرح سعد الله ونوس- دراسة - بيروت 1981.16- النيل يجري شمالاً- النواطير ج2- رواية 1982. 17-النيل يجري شمالاً- الطعم والرائحة ج3- رواية 1988. ...اقرأ المزيد
عدد الصفحات 126
وزن الشحن 500 جرام
نوع المجلد Paperback
نوع المنتج كتاب
رقم التصنيف ‪ 912-PLATINUM-0070
باركود 5434928431263
مجموعات التصنيف نوع - أدب الرواية, نوع - الآداب واللغات, كتب ومجلات أضيفت حديثا, ‫جميع الاصدارات - الاداب - الرواية, الناشر - بلاتينيوم بوك للدعاية والإعلان والنشر والتوزيع
الوسوم 800 - الأدب, رواية, مختارات-الناشر, مختاراتنا
بإمكانك الدفع بعملتك المحلية أو ببطاقة الإئتمان.
visa american express master KNET


آراء القراء



القارئ Masooma alqallaf  
إنهما رحلتان يخوضهما البطل نحو عمق الحياة، رحلتان مشوبتان بالمعاناة والتوسّخ والعذاب، ولكنها رحلتان ضروريتنان، فالبطل هارب، لا ندري أيهرب من قدره أم من الطين الذي ساخت فيه قدماه منذ أن وطئتا أرض الحياة.

القارئ شَهْد  
لا تبدو كرواية أولى للكاتب البته .تجعلك تسأل نفسك

القارئ Rawan  
لم أتصور أن يكون إسماعيل فهد إسماعيل مبدعاً منذ روايته الأولى! سمائي زرقاء تتخللها غيوم عكس سمائك التي ملئت أضواء ونورعلى روحك السلام أستاذي.

القارئ يـٰس قرقوم  
كانت السماءُ زرقاء، ربما لم تكن وحدها كذلك، امتد هذا اللون حتى سيطر على أغلب تفاصيل العمل تقريبًا، هذا اللون البارد الذي يدلّ على الهدوء والصفاء لم ينتقى يشكل عبثيّ ولا عشوائي، لون يجعلك تفهم مادة العمل الذي بصدد قراءته منذ الوهلة الأولى. سمعتُ عن خبر وفاة إسماعيل فهد إسماعيل (مؤلف هذا العمل) قبل فترة من الآن، بعد تداول خبره العديد من القرّاء الكويتيين والعرب بشكل عام، حزنتُ كثيرًا آنذاك، وحزنت أكثر بسبب تأخري لقراءة شيء من أعماله، حيث أنّ هذا العمل يعتبر أول تجربة لي مع الكاتب، هذه التجربة التي كانت السماءُ زرقاء، ربما لم تكن وحدها كذلك، امتد هذا اللون حتى سيطر على أغلب تفاصيل العمل تقريبًا، هذا اللون البارد الذي يدلّ على الهدوء والصفاء لم ينتقى يشكل عبثيّ ولا عشوائي، لون يجعلك تفهم مادة العمل الذي بصدد قراءته منذ الوهلة الأولى. سمعتُ عن خبر وفاة إسماعيل فهد إسماعيل (مؤلف هذا العمل) قبل فترة من الآن، بعد تداول خبره العديد من القرّاء الكويتيين والعرب بشكل عام، حزنتُ كثيرًا آنذاك، وحزنت أكثر بسبب تأخري لقراءة شيء من أعماله، حيث أنّ هذا العمل يعتبر أول تجربة لي مع الكاتب، هذه التجربة التي أستطيع أن أقول واثقًا أنّها ناجحة. رواية من الحجم الصغير، الأحداث سريعة بعض الشيء، اللغة تمتاز بخفّة ساحرة كطير يحلق في سماء زرقاء، الحوارات جاءت كثيرة لكنّها مشبّعة وأدّت عملها على أكمل وجهٍ، أتفق مع ما قال الشاعر صلاح عبدالصبور حول هذا العمل حين قال: (هذه رواية لن تمتع القارئ المتعجّل كثيرًا) ورغم أنّني لا يستهويني أن أقرأ ذات العمل لمرتين، لكن أظنّني سأفعل الاستثناء الذي يظهر كلما قابلني عمل يستحق ذلك بكلّ تأكيد.أنصح بها.

القارئ Abdo Alazawi  
إن الكاتب الذي يكتب ليمتع الناس عليه الان ان يكتب ليهزهم ويزعجهم، لقد تعودنا أن يكتب الكاتب للناس، ثم حاول بعض الكتاب ان يكتب مع الناس، فلنجرب الان ان نكتب ضدهم.وهذه الرواية أحدى علائم التحول الكبيرة الواضحة.قبل ان اقرأ الرواية ظننت ان صلاح عبدالصبور بالغ في وصف الرواية حينما قال ان هذه الرواية هي رواية القرن العشرين.الرواية كتبت عام ١٩٦٥ ، كأول رواية للأديب الكويتي العملاق اسماعيل فهد اسماعيل...كتبت ضد انسانيتي المنسية!

القارئ سكارلت  
....

القارئ عبدالعزيز مال الله  
كانت رحلة رائعة مع أولى أعمال إسماعيل فهد إسماعيل الروائية "كانت السماء زرقاء". رواية من قسمين. القسم الأول: اليوم الأول: محاولة الهروب من الحدود، لقاء الضابط، فتاة الثوب الأزرق، طلاقه ومرحلة المد والجزر. والقسم الثاني: اليوم الثالث: هو والضابط وسرد ما كان هناك.كل ما في العمل مذهل. من التراكيب، اللغة، الحوارات، تداخل الأصوات والمشاهد، أي ما بين الماضي والحاضر.ولا بد من الإشادة بمشهد شارلي شابلن. أحد أجمل مشاهد الربط كانت رحلة رائعة مع أولى أعمال إسماعيل فهد إسماعيل الروائية "كانت السماء زرقاء". رواية من قسمين. القسم الأول: اليوم الأول: محاولة الهروب من الحدود، لقاء الضابط، فتاة الثوب الأزرق، طلاقه ومرحلة المد والجزر. والقسم الثاني: اليوم الثالث: هو والضابط وسرد ما كان هناك.كل ما في العمل مذهل. من التراكيب، اللغة، الحوارات، تداخل الأصوات والمشاهد، أي ما بين الماضي والحاضر.ولا بد من الإشادة بمشهد شارلي شابلن. أحد أجمل مشاهد الربط

القارئ Suleiman kareem  
أكملتها بيوم واحد، رواية عجبتني كثيير،، كانت السماء زرقاء | هي أول رواية للكاتب إسماعيل فهد إسماعيل،، انا بالنسبة لي كانت تجربة رائعة و ممتعة .. ب قراءة الرواية.

القارئ Aisha  
إسماعيل فهد إسماعيل؛ الأديب العظيم منذ الرواية الأولى إلى الأبد

القارئ Ameer  
الروايه الأولى لإسماعيل الفهد. الروايه قديمه وغير موجوده بالمكتبات. كتبت في عام ١٩٦٥ ولم ترى النور إلا بعد سنوات طويله نتيجة لحظر الكلمه وقمع الفكر القومي والديني والثوري آنذاك. يؤسس الكاتب رائعته الروائيه على أسلوب التداعي فلا وجود لصوت راوى متخفٍّ. الشخصيات محدوده لكن تسلسل الأحداث مشوّق جدّاً. مزيج متناغم من القسوه والرحمه والرومانسيه والألم.

القارئ بثينة العيسى  
رواية كتبت لإزعاج الطمأنينة الكاذبة في إنساننا، نجحت بجدارة.


translation missing: ar.general.search.loading