Skip to content

عربة التسوق

Close Cart

سلة التسوق الخاصة بك فارغة الآن.

عربة التسوق

Close Cart

سلة التسوق الخاصة بك فارغة الآن.

تاء التأنيث الساخنة
خصم -33%
2.000 3.000
الكمية اقتربت من النفاذ، سارع بالشراء
دار النشر : دار الفراشة للنشر والتوزيع

عدد التقييمات 6 - عدد التعليقات 5
"كانت تتبع رائحةَ الماضي، لستُ أدري من أين عرفتْ دربَ الدّمية!
في إحدى الزوايا المُوشِكة على السّقوط، نادتني. هرعتُ خائفة. أخبرَتْني أنّ ذاك الحجرَ الكبير، يجثم على صدر لعبتها. حاولتُ رفعه، عجزتُ، خِفتُ من الزّلل. عاودَت البكاءَ تطلب منّي بَذل المزيد من الجهد. حاولتُ فتمكّنتُ أخيراً من انتشالها. ناولتُها لها، فضمّتْها بشغفٍ طفوليّ، لا يخلو من أمومة مُبكّرة!
مسحَت السّخام عن وجهها، حاولتْ أن تسرّح لها شَعرَها بيدَيْها. رفعَتْها بمُوازاة وجهها، كأمٍّ تتأمّلُ وليدَها الجديد، قالت مُشرِقةَ الأسارير:
«ما زالت كما هي، لم تتغيّر!»."
 

عن المؤلف


ملك اليمامة القاري

...اقرأ المزيد
عدد الصفحات 75
وزن الشحن 95 جرام
نوع المجلد Paperback
نوع المنتج كتاب
رقم المنتج ‪ 932-ALFARASHA-0090
رقم ISBN ‪ 9789923130926
التصنيفات رواية
وجهات الشحن والتوصيل متوفر توصيل محلي في دولة الكويت، متوفر توصيل عالمي مع ، يرجى زيارة صفحة استفسارات الرسوم الجمركية
بإمكانك الدفع بعملتك المحلية أو ببطاقة الإئتمان.
visa american express master KNET


آراء القراء



القارئ Juman A  
تصب ملك خلاصة ذكرياتها جدولا رقراقا تستحيل قطراته كلمات و تستحيل الكلمات صورا تنبض حزنا، فرحا، ندما و عشقا خجولا متخفيا لا يخفى على القارئ قدرة ملك الفريدة على صياغة القصص بل و التلاعب بالكلمات كما تشاء... لكنها، كما يخيل إلي، تخفي أكثر مما تبدي. مازال هناك الكثير من الذكريات التي لم تكتبها ملك و كأنها أخفتها قسرا و مازلت كقارئة نهمة انتظر المزيد من كاتبة واعدة يلزمها أن تطلق العنان لقلمها و أن تتحرر من سطوة الخوف من البوح الغزير اكتبي يا عزيزتي ففي جعبتك ملايين الكلمات الثمينة التي تنتظر منك تصب ملك خلاصة ذكرياتها جدولا رقراقا تستحيل قطراته كلمات و تستحيل الكلمات صورا تنبض حزنا، فرحا، ندما و عشقا خجولا متخفيا لا يخفى على القارئ قدرة ملك الفريدة على صياغة القصص بل و التلاعب بالكلمات كما تشاء... لكنها، كما يخيل إلي، تخفي أكثر مما تبدي. مازال هناك الكثير من الذكريات التي لم تكتبها ملك و كأنها أخفتها قسرا و مازلت كقارئة نهمة انتظر المزيد من كاتبة واعدة يلزمها أن تطلق العنان لقلمها و أن تتحرر من سطوة الخوف من البوح الغزير اكتبي يا عزيزتي ففي جعبتك ملايين الكلمات الثمينة التي تنتظر منك إطلاق سراحها

القارئ Abla Zu  
م ل كا ل ي م ا م ةا ل ق ا ر ي ستة عشر حرفاً أنجبت ستة عشر سحراً ..المجموعه #كلها_أزهار نبتت من صميم #ورق_ليمون_وبازلت لتكون عودةً ل #قمقم_الروح مواجهه صريحه ل #خطيئة كلٍ منا مع ذاته عندما يستعد لسماع #بوح_المرايا .. فقط لأنه هرب عن سابق اصرار و ترصد من رؤية كل ما حوله #بالعين_المجرده !!لم تكن القصص الستة عشر #أسطوانه_مشروخه ولا بطعم #قهوه_سيئة_السمعة ، بل كانت بمثابة #حبة_منوم تغفلنا عن ألم #العشق_وشماً ..كانت على الأقل بالنسبه لي #عوده ل #تاء_التأنيث_الساخنه في عوالم الكتابات النسائيه ليكون سحر م ل كا ل ي م ا م ةا ل ق ا ر ي ستة عشر حرفاً أنجبت ستة عشر سحراً ..المجموعه #كلها_أزهار نبتت من صميم #ورق_ليمون_وبازلت لتكون عودةً ل #قمقم_الروح مواجهه صريحه ل #خطيئة كلٍ منا مع ذاته عندما يستعد لسماع #بوح_المرايا .. فقط لأنه هرب عن سابق اصرار و ترصد من رؤية كل ما حوله #بالعين_المجرده !!لم تكن القصص الستة عشر #أسطوانه_مشروخه ولا بطعم #قهوه_سيئة_السمعة ، بل كانت بمثابة #حبة_منوم تغفلنا عن ألم #العشق_وشماً ..كانت على الأقل بالنسبه لي #عوده ل #تاء_التأنيث_الساخنه في عوالم الكتابات النسائيه ليكون سحرها تماماً في نفسك كوقع رنة #خلخال مجهول ، يتجذّر في حناياك ليَبُثّ داخلك #أضغاث_أشواق مُبهمه غير مفهومه ، غير مبرّره حتى .. ربما هي #لعبة الذكريات التي تتفوق في النهايه لتبقَ راسخه #على_سبيل_الذكرىأحببتها من القلب

القارئ Iyad Barghouti  
تطل ملك القاري في أولى كتاباتها برقة يمامة، بلغةٍ جزلة شديدة الحلاوة و روحٍ أنثوية دافئة كشاي الصالونات في الأمسيات الباردة، أنيقة و غنيّة. لا يبدو خروج تاء التأنيث عن سكوتها في شكلٍ قصصي بحت، فالمجموعة تضمّ في معظم صفحاتها لوحاتٍ فنيّة و خواطر أدبية تذكّرني كثيراً بالأديب جورج ابراهيم الخوري خصوصاً في رائعته (قيثارة الليل الطويل)، تتناثر بينها قصص قصيرة تشي بأنّ القادم منها أجمل و أبهى. يشفع لفقر البيئة - حيث لا تصوير لمكانٍ أو مدينة و لا تأريخ لزمانٍ و لحظة- هذا الخجل الذي يلفّ الصفحات، شيءٌ ي تطل ملك القاري في أولى كتاباتها برقة يمامة، بلغةٍ جزلة شديدة الحلاوة و روحٍ أنثوية دافئة كشاي الصالونات في الأمسيات الباردة، أنيقة و غنيّة. لا يبدو خروج تاء التأنيث عن سكوتها في شكلٍ قصصي بحت، فالمجموعة تضمّ في معظم صفحاتها لوحاتٍ فنيّة و خواطر أدبية تذكّرني كثيراً بالأديب جورج ابراهيم الخوري خصوصاً في رائعته (قيثارة الليل الطويل)، تتناثر بينها قصص قصيرة تشي بأنّ القادم منها أجمل و أبهى. يشفع لفقر البيئة - حيث لا تصوير لمكانٍ أو مدينة و لا تأريخ لزمانٍ و لحظة- هذا الخجل الذي يلفّ الصفحات، شيءٌ يقارب البوح و لا يجرؤ على التمام، يراوح بين الحيرة و الإنكار .. و في كل الأحوال، يوصى بهذه الكتابات بكل اطمئنان للناشئة خاصةً الفتيات - حيث يغيب الرجل إلى درجة شبه مطلقة في كتابٍ عن الأنثى من الأنثى إلى الأنثى- ليستزيدوا من لغتها و يتدربوا على حبّ القراءة.


translation missing: ar.general.search.loading